اشتباكات بصنعاء.. ومواجهات بين "المؤتمر" والحوثي في إب

أفاد سكان محليون في #صنعاء، أن اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة تدور منذ صباح الأربعاء، بالقرب من منزل اللواء مهدي مقولة قائد المنطقة العسكرية الرابعة سابقاً، وأحد أبرز القادة العسكريين في قوات #المؤتمر الشعبي العام.

وأكدت المصادر أن الاشتباكات تدور بين مسلحين بلباس مدني وآخرين بلباس عسكري دون معرفة هوياتهم.

في غضون ذلك شنت #طائرات #تحالف دعم #الشرعية عدة غارت على ثكنات ومواقع عسكرية تابعة للميليشيات في صنعاء، حيث قصفت معسكراً سرياً بالقرب من المبنى الجديد لمجلس النواب في حي عصر غرب العاصمة ومعسكر السواد مقر قيادة الحرس الجمهوري سابقاً ومواقع أخرى شمال العاصمة.

وعلى صعيد آخر أكد قياديون في حزب المؤتمر الشعبي العام في محافظة إب أن مواجهات مسلحة اندلعت الأربعاء بين أنصار المؤتمر والقوات الموالية له من جهة وميليشيات الحوثي الانقلابية من جهة ثانية في مدينة القاعدة التابعة إداريا لمحافظة إب، وتبعد عن مدينة تعز بنحو ثلاثين كيلومتراً من جهة الشرق.

وامتدت الاشتباكات وفق مصادر قبلية إلى المناطق الريفية في مديرية ذي السفال والحيمة وسط أنباء عن سقوط قتلى وجرحى من ميليشيات الحوثي.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص