الجيش الوطني يضيق الخناق على الحوثيين بحيس

واصلت قوات الجيش اليمني، زحفها نحو مدينة حيس جنوبي الحديدة في جبهة الساحل الغربي من الجهة الغربية والجنوبية، بمساندة مقاتلات التحالف العربي، وسط انهيارات لميليشيات الحوثي الإيرانية.
وقالت مصادر عسكرية ميدانية، إن القوات الشرعية تمكنت تمكنها من قطع خط الإمداد بين تعز و الحديدة مرورا بحيس، وبعد تأمين مدينة الخوخه من عدة اتجاهات، ضيقت الخناق على المتمردين وحاصرتهم في مركز مديرية حيس ومواقع مجاورة.

وكانت مليشيا الحوثي وعقب تحرير مدينة الخوخة، انسحبت إلى ريفها والمناطق المحيطة بها، وظلت تقصف مواقع الجيش والمناطق السكنية، قبل أن تتمكن قوات الجيش من دحرها من ريف الخوخة.

وأسفرت المعارك وقصف مقاتلات التحالف عن سقوط عدد من القتلى و الجرحى في صفوف المتمردين، بالإضافة إلى أسر العشرات منهم.

وعثرت القوات الشرعية خلال تمشيط بعض المزارع، التي كان يتحصن فيها المتمردون في جبهة الساحل على مخابئ المتمردين والقناصة التابعة لهم، حيث حول الحوثيون مزارع المواطنين التي اقتحموها بالقوة إلى ثكنات عسكرية و مراكز لقواتهم.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص