الميليشيات تختطف ضابطين كبيرين موالين للمؤتمر

واصلت ميليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن حملة الاعتقالات ضد كوادر حزب المؤتمر الشعبي وأنصار الرئيس الراحل علي عبدالله صالح من العسكريين والمدنيين، وذلك بالتزامن مع إجبار من تبقى من قادة الحزب في #صنعاء على اختيار قيادة جديدة للمؤتمر تحت الإكراه.

وأكدت مصادر أمنية وقبلية أن ميليشيات الحوثي اختطفت العميد الركن ناصر الشوذبي رئيس عمليات قوات الأمن الخاصة المحسوب على الرئيس السابق واقتادته إلى السجن المركزي، كما اعتقلت في وقت سابق الأحد المقدم عبدالإله عطا رئيس شعبة توجيه ألوية الصواريخ في الحرس الجمهوري سابقا، وذلك بعد أن اقتحمت قريته في منطقة خولان الطيال جنوب شرقي صنعاء بعدة أطقم مسلحة واقتادته إلى سجن سري.

وفي منطقة حوث شمال محافظة عمران، نفذت #ميليشيات_الحوثي حملة مداهمات واعتقالات في أوساط كوادر حزب المؤتمر، واختطفت خمسة من كوادر المؤتمر، بينهم مدير المديرية ومدير الأمن ورئيس فرع حزب المؤتمر بتهمة الموالاة للرئيس السابق، ونهبت منازلهم وسياراتهم.

وفي منطقة السلفية بمحافظة ريمة غرب البلاد داهمت عدة منازل، وقامت باعتقال عدد من معارضيها من أنصار الرئيس السابق، وتقوم بحملة تفتيش واسعة بعد أن أقامت حواجز أمنية ونقاط تفتيش في البلدة بحثا عن مطلوبين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص