مسؤول أمني ينفي إطلاق سراح 66 ضابطا وجنديا من الحرس الجمهوري تم احتجازهم في الضالع (صورة)

نفى أكرم القداحي، مدير دائرة التوجيه المعنوي والعلاقات العامة بشرطة محافظة الضالع، أن تكون السلطات الأمنية قد أفرجت عن 66 ضابطا وجنديا من قوات الحرس الجمهوري، ممن تم توقيفهم أثناء محاولتهم الوصول إلى عدن للالتحاق بالقوات الموالية للعميد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس السابق.

 

وقال القداحي، إنه لا صحة للأخبار التي تتحدث عن إطلاق سراح ٦٦ ضابط وجندي من الحرس الجمهوري، ونؤكد أنهم لا يزالون بالحج، ولن يُسمح لهم بالدخول إلى عدن.

 

ونشر المسؤول الأمني صور بطائق بعض المحتجزين، مشيرا إلى أنه تم احتجازهم عصر الجمعة، في إحدى نقاط الضالع، أثناء توجههم إلى عدن.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص