مصادر تؤكد وجود انقسام داخل جماعة الحوثي حول الانسحاب من الحديدة (تفاصيل)

قالت مصادر  مطلعة، إن الحوثيين طلبوا مهلة لدراسة مقترحات جديدة تقدم بها المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، الذي يزور صنعاء حاليا.

 

ونقلت قناة "الحدث" عن المصادر قولها، إن غريفيث اعاد طرح نفس الافكار التي كانت مطروحة امام مشاورات جنيف واجهضتها الميليشيات بسبب امتناعها عن ارسال وفدها.

 

وأكدت المصادر وجود انقسام داخل صفوف الميليشيات بشأن التعامل مع مقترحات غريفيث وتحديدا حول مقترح الانسحاب من الحديدة إثر الخسائر التي تكبدتها خاصة في الحديدة وفي الساحل الغربي.

 

كما تصرُ الميليشياتُ على المطالبة بفتح مطار صنعاء امام الرحلاتِ التجارية اولا، قبل الخوضِ في اجراءاتِ انسحابِها من الحديدة، وتطالب بترتيبات تضمن وقفَ العملية العسكرية، وبقاء الميليشياتِ في مدينة الحديدة، مع قَبول باشرافِ الامم المتحدة على ادارةِ شؤون الميناء وتوريدِ عائداتِه المالية الى البنكِ المركزي مقابلَ دفع ِ مرتبات ِ الموظفين في مناطقَ سيطرةِ الانقلابيين.

 

وبحسب المصادر، فإن زعيم الحوثيين يرفض  فكرة الانسحاب من الحديدة معتبرا ذلك بمثابة استسلام ويصر على الحشد العسكري ومواصلة  القتال.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص