شقيق الشيخ حمود المخلافي يكشف عن تطورات حاسمة ستشهدها تعز خلال الأيام القادمة .. تفاصيل

قال القيادي بالمقاومة الشعبية في محافظة تعز، الشيخ شوقي سعيد المخلافي، شقيق قائد المقاومة حمود سعيد المخلافي، أن الساعات القليلة القادمة سيكون هناك خبر سار لجميع أبناء تعز، واليمن عموما في مختلف جبهات المحافظة.

 

وكشف القيادي المخلافي في تصريح لموقع "الإمارات اليوم"، أن التحالف دفع بتعزيزات كبيرة إلى تعز خلال الأيام الماضية لحسم المعركة فيها، لافتا إلى أن ذلك جعل الحوثيين يستشغرون بالخطر عليهم، فقاموا بمحاولات لقطع طرق الإمداد التي تربط تعز بمحافظة عدن، حيث تتمركز قوات التحالف في المسراخ والوازعية والأحيوق والتربة، إلا أن قوات الجيش الموالي للشرعية والمقاومة كانت لهم بالمرصاد وأفشلت مساعيهم.

 

وأضاف المخلافي: "المقاومة والجيش اليمني تمكنوا من تكبيد الانقلابيين خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وتم دحرهم في جبهة المسراخ، ونجد قسيم والوازعية، وجعلتهم يتراجعون إلى مناطق بعيدة عن خطوط الإمداد، وتم تأمين تلك الخطوط، حيث شهدت وصول عدد من مدرعات وآليات التحالف إلى المحافظة".

 

وأشار المخلافي إلى أن "قوات التحالف الواصلة إلى المحافظة شاركت في المعارك الأخيرة بالمسراخ والوازعية، كما أن هناك عدداً كبيراً من تلك القوات التي تستعد للمعركة الحاسمة، يتمركز حالياً في جبهة الضباب، وبعضها وصل إلى جبهات المدينة".

 

وأوضح أن "تأمين تعز وانتصارها سيكون على الانقلابيين انتصاراً لليمن كلها، وتأميناً لعدن ولحج والحديدة وإب، لما تمثله جغرافية تعز المتوسطة بين عدد كبير من المحافظات اليمنية، حيث تعدّ بوابة اليمن والحسم فيها يمثل الحسم لليمن كلها".

 

ووجه المخلافي الشكر والتقدير لقوات التحالف، وعلى رأسها الإمارات، لما تقوم به من دور كبير في سبيل تخليص اليمن من شر الشرذمة الانقلابية في البلاد.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص