مؤسسة كهرباء وادي حضرموت تحذر من انهيار المنظومة كلياً

حذرت مؤسسة كهرباء وادي حضرموت من انهيار كلي للمنظومة الكهربائية في مديريات وادي وصحراء محافظة حضرموت شرقي اليمن.

وقال المدير العام للمؤسسة العامة للكهرباء، عبدالقادر الجنيد، إن" هناك ضعف في تموينات الديزل وتناقص مخزونه مع اشتداد حرارة الصيف.

وأوضح في مذكرة حصل عليها "يمن شباب نت" موجهة إلى وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء "بأنه سبق أن خاطب بضعف التموينات المستلمة من وقود الديزل الذي يتم استلامه من شركة بترو مسيلة فقط"58 ألف لتر يوميا"، ويتم توزيعها على محطات الغرف، وتناقص مخزون محطة قريو من الديزل "4 مليون لتر بداية شهر رمضان وحالياً المخزون تحت 600 ألف لتر".

وأشار إلى أن هذه الأمر ينذر بنفاذ المخزون وتوقف محطة قريو عن العمل وانهيار المنظومة الكهربائية بوادي حضرموت بالكامل.

ولفت إلى أن هناك طاقة مركبة متاحة تقدر بـ20 ميجا وات، لا يستفاد منها لعدم كفاية تموينات الديزل.

وقال، إنه تواصل مع رئيس اللجنة السعودية الخاصة بمنحة الملك سلمان لمتابعتهم بتزويدهم بالديزل أسوة ببقية المحطات بالمحافظة وكذا المحافظات المحررة إلاّ إنهم لم يوفقوا.

ودعا الجنيد وكيل الوادي الكثيري إلى سرعة التحرك مع الجهات ذات العلاقة لتزويدهم بالكميات الكافية والمطلوبة لتشغيل الطاقة المتاحة بمحركات هذه المحطات والمحددة بـ350 ألف لتر يومياً.

ويعاني سكان مديريات وادي وصحراء حضرموت من تزايد فترات انقطاع التيار الكهربائي في هذه الأيام في الوقت الذي يشهد الطقس ارتفاعا في درجة الحرارة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص